ترامب: تركيا وقسد مستعدون لاتفاق سلام!

ترامب: تركيا وقسد مستعدون لاتفاق سلام!

عدد القراء: 724

مركز حلب الإعلامي

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، استعداد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، وميليشيا "قسد" لإبرام اتفاق سلام، قائلا إن كلا الجانبين أكدا له موافقتهما على ذلك.

وأوضح ترامب، في مقابلة مع قناة "فوكس نيوز" الأمريكية، أمس الثلاثاء: "قلت لهم (الأتراك)، وقعوا الاتفاق مع الأكراد، توصلوا إلى السلام. لكن أردوغان لم يرغب في القيام بذلك. الأكراد كذلك لم يريدوا. وفي نهاية المطاف تمت إقامة ما يسمى بالمنطقة الآمنة، الأمر الذي حدث مؤخرا، منذ شهرين تقريبا".

وأضاف: "وهاهم بدأوا بالحرب، والأوضاع باتت سيئة جدا، وجرى تدخل من قبل دول أخرى. وأقول لهم الآن، وقعوا على الاتفاق. وهم يردون: نعم، سنبرمه".

وفي 9 تشرين الأول 2019، أطلق الجيش التركي بمشاركة الجيش الوطني السوري عملية "نبع السلام" في منطقة شرق نهر الفرات شمال شرقي سوريا؛ لطرد الوحدات الكردية منها، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين حسب تعبيرات أنقرة. 

وفي الـ17 من الشهر نفسه، علّق الجيش التركي العملية بعد توصل أنقرة وواشنطن إلى اتفاق يقضي بانسحاب الوحدات الكردية من المنطقة، وأعقب ذلك اتفاق مع روسيا في سوتشي في الـ22 من الشهر ذاته.

وبسطت تركيا سيطرتها على منطقة يمتد عمقها من حدودها إلى 30 كيلومترا شمال شرق سوريا، نتيجة إطلاقها العملية العسكرية "نبع السلام"، في 9 أكتوبر 2019، ضد ميليشيا "قسد".


تاريخ النشر: الأربعاء 25 آذار/مارس 2020 - 08:50 صباحاً
سورياقسدتركياسلام

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus