الفصائل الثورية تواصل التقدم في ريف إدلب، ومصدر يكشف النتائج

الفصائل الثورية تواصل التقدم في ريف إدلب، ومصدر يكشف النتائج

عدد القراء: 1100

مركز حلب الإعلامي

أطلقت الفصائل الثورية، اليوم الخميس، عملية عسكرية في ريف إدلب الشرقي، تهدف لاستعادة المناطق التي سيطرت عليها قوات النظام مؤخراً.

وذكرت مصادر محلية أن الفصائل الثورية بدأت عمل عسكري موسع على محور بلدة النيرب بريف إدلب، مشيرةً لاشتباكات عنيفة تدور في المنطقة، بالتزامن مع قصف جوي ومدفعي مكثف للنظام يستهدف محاور الاشتباك.

وفي السياق ذاته ذكرت مصادر مطلعة في غرفة عمليات "الفتح المبين"، أن الفصائل الثورية سيطرت على أجزاء واسعة من بلدة النيرب، وبدأت بالتمهيد على مدينة سراقب بريف إدلب الشرقي.

وأضافت، أن سرايا م.د تمكنت من تدمير أربع دبابات وإعطاب واحدة، كما تمكنت الفصائل الثورية من قتل وجرح العشرات من قوات النظام والميليشيات المساندة له، إضافةً لإسقاط طائرتي استطلاع روسيتين خلال الاشتباكات في المنطقة.

وفي السياق ذاته أفادت وسائل إعلام تركية، أن المدفعية التركية قامت باستهداف مواقع قوات النظام في في ريف إدلب الشرقي، كإسناد للفصائل الثورية لاقتحامها.

وكانت قوات النظام والميليشيات المساندة لها، تمكنت من السيطرة على بلدة النيرب، في الثالث من شباط/فبراير الحالي، بعد معارك عنيفة دارت مع الفصائل الثورية.


تاريخ النشر: الخميس 20 شباط/فبراير 2020 - 02:05 مساءً
النيربريف ادلب الشرقيسراقب

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus