منسقو استجابة سوريا يحذر من خروقات وقف إطلاق النار

منسقو استجابة سوريا يحذر من خروقات وقف إطلاق النار

عدد القراء: 268

مركز حلب الإعلامي

حذر فريق "منسقو استجابة سوريا" من عودة العمليات العسكرية للمنطفة، من قبل قوات النظام وروسيا، بعد إعلان الأخير أمس الخميس عن هدنة، في مناطق الشمال السوري.

جاء ذلك في بيان للفريق أكد فيه، أن النظام وروسيا لم يعلنا عن مقترح فعلي لوقف إطلاق النار، حيث تم من جانب واحد.

وأضاف البيان، أن الفريق يحذر من عودة العمليات العسكرية للمنطقة، وتحويلها لمنطقة منكوبة، بسبب عدم وجود ضمانات دولية لوقف إطلاق النار المشروط، وخاصة بعد خرق النظام وروسيا الهدنة المزعومة التي أعلنت عنها روسيا، في آب الماضي.

وأشار البيان أن الفريق وبحسب الاحصائيات فقد سجل تسعة خروقات منذ منتصف الليل وحتى لحظة نشر البيان اليوم، وذلك بعد إعلان روسيا عن هدنة بدأت منذ أمس الخميس، الساعة الثانية ظهراً.

وأوضح البيان أن انتشار مخلفات الحرب التي تتمثل بالذخائر والقذائف الغير منفجرة والأبنية المتصدعة، نتيجة القصف السابق يجعل منها خطراً مهدداً للحياة، وخاصة على الأطفال والبالغين.


ونوه البيان أن عودة المهجرين، الذين تم تهجيرهم بفعل القصف، نتيجة الحملة العسكرية للنظام وروسيا هو حق مشروع للجميع، في حال استمرار وقف إطلاق النار.

وختم الفريق بيانه بمطالبة للمجتمع الدولي بإيجاد آلية تجبر النظام السوري على الاستمرار في وقف إطلاق النار، ووقف كافة العمليات العسكرية، والالتزام به بشكل فعلي.
 


تاريخ النشر: الجمعة 10 كانون ثاني/يناير 2020 - 08:45 صباحاً
منسقو استجابة سورياوقف اطلاق النارادلبسورياروسيا

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus