الائتلاف: النظام وحلفاؤه يشنون حرباً ضد كل أشكال الحياة في إدلب

الائتلاف: النظام وحلفاؤه يشنون حرباً ضد كل أشكال الحياة في إدلب

عدد القراء: 202

مركز حلب الإعلامي

قال الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، إن نظام الأسد وحلفاؤه يشنون حرباً حقيقية على ريف إدلب.
جاء ذلك في بيان له أكد فيه أن قوات النظام وحلفاؤها يشنون حرباً ضد كل أشكال الحياة في ريف إدلب، من خلال القصف الممنهج على المدنيين من قبل طائرات النظام وروسيا، وعمليات التدمير التي تشارك فيها الميليشيا الإيرانية.
وأضاف الائتلاف أن الهجمات والقصف الجوي والبري خلال الساعات الأخيرة الماضية، تركزت على المناطق الجنوبية والجنوبية الشرقية لمحافظة إدلب، في إطار حرب إرهابية تستهدف المناطق السكنية والأسواق بشكل متكرر بحسب البيان.
وأشار الائتلاف أن التطورات المتلاحقة على الأرض تكشف أننا أمام حرب إجرامية شاملة وليست مجرد جرائم حرب أو انتهاكات متفرقة، حيث اعتبر الائتلاف أن هذه الأعمال الإجرامية هي أعمال مدروسة ومنظمة، تؤكد أن الشعب السوري يواجه تحالفاً إرهابياً يسعى للقضاء على السوريين وتهجير أجيال كاملة منهم.
ونوه الإئتلاف أن الصمت الدولي تجاه هذه الجرائم هو سقوط أخلاقي هائل، ويستغل خلاله النظام وحلفاؤه الغياب الكامل للقانون والمحاسبة؛ حيث تحول فيه الإجرام إلى قانون، الأمر الذي سيترتب عليه أثمان هائلة تجاه مستقبل المنطقة والعالم.
وحمل الإئتلاف المجتمع الدولي للمسؤولية بما تقوم به الدول المارقة من تغطية للجرائم التي ترتكب في سوريا بحسب وصفه، وأكد أن الأمم المتحدة مسؤولة غن إيقاف مشروع القتل والتهجير بشكل فوري وعاجل، ومحاسبة المجرمين وتنفيذ قرارات مجلس الأمن.
وكانت طائرات حربية استهدفت اليوم الاثنين سوقاً شعبياً في مدينة معرة النعمان جنوب إدلب، ما أسفر عن استشهاد 11 مدنياً بينهم نساء وأطفال وإصابة آخرين.


تاريخ النشر: الاثنين 02 كانون أول/ديسمبر 2019 - 03:55 مساءً
ادلبالإئتلاف الوطنيالامم المتحدة

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus