من أجل اسطوانة غاز.. مواطنون نائمون في الحدائق بحلب(صور)

من أجل اسطوانة غاز.. مواطنون نائمون في الحدائق بحلب(صور)

عدد القراء: 258

مركز حلب الإعلامي

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، صوراً لمواطنيين نائمين في الحدائق داخل مدينة حلب الخاضعة لسيطرة قوات النظام بانتظار الحصول على اسطوانة غاز بهدف التدفئة.
وظهر في الصور مئات المواطنين يقفون في طوابير طويلة جداً؛ ينتظرون دورهم للحصول على الغاز.
من جانبه قالت مصادر إعلامية موالية إن مدينة حلب مع اقتراب فصل الشتاء تشهد أزمة في مادة الغاز على وجه الخصوص والمحروقات بشكل عام، حيث تجاوز سعر اسطوانة الغاز التسعة آلاف ليرة سورية، فضلاً عن الأوراق اللازمة من المختار والبلدية وغيرها من أجل الحصول على تلك الاسطوانة.
وأشارت المصادر أن الأزمة بدأت من بعض أحياء حلب، منها (الأشرفية، الشعار، الفردوس،وسيف الدولة) لتنتقل لكافة الأحياء بالمدينة.
وعبر معلقون في مناطق سيطرة قوات انظام عن غضبهم من انتشار المحسوبيات أثناء التوزيع وتقاعس من المسؤولين في تقديم الخدمات حيث علق "عامر خياتا" مستاءً (مشكلة في ناس عم تسهر وبالأخير ماعم تاخد)
وأضافت "إلهام خليل" غاضبة من الوضع الخدمي السيئ ( ليش عم تحطو هيك صور ، ماحدا شايف شي دق المي وهي مي)
وفي السياق نشرت صفحة "أخبار حي الزهراء" الموالية صوراً ومقاطع مصورة تظهر وقوف عشرات السيارات في طوابير طويلة بانتظار دورهم للحصول على بضع ليترات من البنزين.
يذكر أن أزمة المحروقات لم تقتصر على حلب المدينة فقط بل عمت أرجاء الريف الخاضع لسيطرة قوات النظام، بحسب صور نشرتها صفحات موالية.



تاريخ النشر: الاثنين 18 تشرين ثاني/نوفمبر 2019 - 01:04 مساءً
حلباسطوانة الغازقوات النظام

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus