طائرات النظام تفسد بهجة العيد وتقتل طفل ورجل في إدلب

طائرات النظام تفسد بهجة العيد وتقتل طفل ورجل في إدلب

عدد القراء: 234

استشهد طفل ورجل وأصيب آخرون بجروح، اليوم الأحد، أول أيام عيد الأضحى بقصف النظام الجوي على مناطق متفرقة بريفي إدلب وحماة.

 
وقال مراسل "مركز حلب الإعلامي" في إدلب، إن طفل قضى وأصيب آخرون بجروح، جراء قصف جوي لطائرات النظام الحربية على بلدة حاس بريف إدلب الجنوبي، كما وأصيب عدد آخر من المدنيين عقب قصف مماثل استهدف بلدة كفرنبل.

وأضاف مراسلنا، أن قصف جوي لطائرات النظام الحربية استهدف الأحياء السكنية لبلدة حزارين جنوب إدلب، ما أدى لارتقاء شهيد مدني وإصابة عدد آخر بجروح ودمار وخراب طال منازل السكان في البلدة.

وفي السياق، أصيب طفلان بجروح متفاوتة الخطورة عقب انفجار قنبلة عنقودية من مخلفات قصف سابق لطائرات النظام على قرية حورتة بريف حماة الشمالي.

وشنت طائرات النظام وحليفها الروسي عشرات الغارات الجوية في اليوم الأول من عيد الأضحى، استهدفت كلاً من مدن وبلدات وقرى ريفي حماة الشمالي وإدلب الجنوبي، جاء ذلك بالتزامن مع هجوم عسكري واسع لقوات النظام على عدة جبهات بريفي إدلب وحماة.


تاريخ النشر: الأحد 11 آب/أغسطس 2019 - 04:14 مساءً
عيد الأضحىكفرنبلحزارينحاسريف إدلبطائرات النظامسوريا

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus