تركيا تعقد اجتماعا غداً في واشنطن لسحب ميليشيا "قسد" من منبج

تركيا تعقد اجتماعا غداً في واشنطن لسحب ميليشيا "قسد" من منبج

عدد القراء: 434

أكدت مصادر دبلوماسية تركية تشكيل مجموعة عمل مشتركة بين "أنقرة وواشنطن"، مهمتها بحث التطورات في سوريا، لافتة إلى أن هذه المجموعة ستناقش في واشنطن لمدة يومين التطورات المتعلقة بشأن الانسحاب الأميركي والمنطقة الآمنة المزمع إقامتها في شرق الفرات وذلك اعتبرا من يوم الغد الخميس.

وقالت صحيفة "الشرق الأوسط" نقلاً عن مصادر دبلوماسية تركية، أن تركيا كثفت اتصالاتها مع الولايات المتحدة في الفترة الأخيرة، فيما يتعلق بموضوع الانسحاب والمنطقة الآمنة، وتم الاتفاق على عقد اجتماعات في واشنطن وأنقرة لبحث الملف السوري بالكامل.

وكشفت المصادر للصحيفة قولها، أن تركيا تسعى إلى إكمال تنفيذ اتفاق خريطة الطريق في منبج، الموقع بين الجانبين في الرابع من يونيو حزيران 2018، حيث تعهدت الولايات المتحدة بمقتضاه سحب ميليشيا "قسد" في مدى زمنية 90 يوماً.

وهي الخطوة التي لم تنفذ حتى الآن، والتي يترتب عليها تشكيل مجلس محلب من سكان المدينة الأصليين لإدارتها، ويعد لخروج ميليشيا "قسد" من منلج أهمية خاص لتركيا، لأنه يعني ابتعاد مسلحيها إلى شرق الفرات، الأمر الذي طالبت فيه تركيا منذ تدخلها في الملف السوري.

والجدير بالذكر أن الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" صرح مؤخراً بأن الولايات المتحدة لم تفِ بوعودها المتعلقة بإخراج ميليشيا "قسد" من منطقة منبج السورية، وأشار إلى تحضيرات تقوم بها القوات التركية لعمليات في تل أبيض وتل رفعت.


تاريخ النشر: الأربعاء 17 تموز/يوليو 2019 - 06:40 مساءً
الشرق الأوسطميليشيا "قسد"واشنطنأنقرةتركيامنبجسوريا

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus