دعوات لعقد جلسة طارئة في مجلس الأمن للحديث عن سوريا

دعوات لعقد جلسة طارئة في مجلس الأمن للحديث عن سوريا

عدد القراء: 202

مركز حلب الإعلامي

دعت الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا، اليوم الأربعاء، لعقد اجتماع لمجلس الأمن الدولي، لمناقشة الأوضاع السورية.
ونقلت وسائل إعلام روسية عن مصادر أن الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا وبريطانيا طلبت عقد اجتماع لمجلس الأمن لمناقشة الوضع في شمال غرب سوريا.
وبحسب المصادر فإن الاجتماع قد يعقد في الخميس المقبل.
وكان الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، قد دعا إلى وقف فوري لأعمال قتالية في شمال غرب سوريا.
ودعا الأمين العام للأمم المتحدة" أنطونيو غوتيريش" السبت الفائت، إلى الوقف الفوري للأعمال القتالية شمال غربي سوريا.
وأعرب غوتيريش في بيان للمتحدث باسمه استيفان دوغريك "عن بالغ القلق إزاء التصعيد العسكري المستمر في شمال غرب سوريا داعيا إلى الوقف الفوري للأعمال القتالية".
يذكر أن قوات النظام والميليشيات الإيرانية بدعم من الطائرات الحربية الروسية تشن منذ نيسان من العام الماضي حملة عسكرية عنيفة على مدن وبلدات الشمال السوري المحرر.
وفي أيار 2017، أعلنت تركيا وروسيا وإيران توصلها إلى اتفاق "منطقة خفض التصعيد" في إدلب، في إطار اجتماعات أستانة المتعلقة بالشأن السوري.
ورغم تفاهمات لاحقة تم إبرامها لتثبيت وقف إطلاق النار في إدلب، وآخرها في كانون الثاني الجاري، إلا أن قوات النظام وداعميه تواصل شن هجماتها على المنطقة؛ ما أدى إلى مقتل أكثر من 1800 مدنيا، ونزوح أكثر من مليون و300 ألف آخرين إلى مناطق هادئة نسبيا أو قريبة من الحدود التركية، منذ 17 أيلول 2018.


تاريخ النشر: الأربعاء 05 شباط/فبراير 2020 - 09:22 صباحاً
سورياإدلبفرنساواشنطنبريطانيا

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus