السودان تمهل السوريين على أراضيها 30 يوماً

السودان تمهل السوريين على أراضيها 30 يوماً

عدد القراء: 344

مركز حلب الإعلامي

هدّدت السلطات السودانية، بتنفيذ حملات أمنية تستهدف الأجانب المقيمين على أراضيها من بينهم السوريين.
ووفق صحيفة "الصيحة" السودانية؛ فإن الحملة شملت جنسيات كل من بلدان: "سوريا، اليمن، إريتريا، إثيوبيا، ومصر"، لافتة إلى أن هذا القرار يعتبر إعادة لتنفيذ قرار سابق أوقفت بموجبه لجنة مراجعة الجنسيات بوزارة الداخلية خلال العام 2016.
وقالت الصحيفة إن الشرطة بدأت منذ يوم الثلاثاء الفائت، تنفيذ حملة واسعة وسط الأجانب بولاية الخرطوم بهدف مراجعة أوضاع كل المتواجدين منهم بالبلاد.
ونقلت الصحيفة على لسان أحد أعضاء الجالية السورية في الخرطوم، عن أن سلطات البلاد أمهلت السوريين الموجودين على أراضيها مهلة 30 يوما، لتوفيق أوضاعهم بصورة قانونية، وأن السلطات السودانية، أصدرت عدة إجراءات جديدة تتعلق بالوجود السوري بالخرطوم.
وشملت الإجراءات الجديدة: "جميع الضيوف السوريين الوافدين إلى السودان حق إصدار لهم إقامة إكرامية من الداخلية السودانية مجانية نظرا لظروف الحرب وحق الإقامة في السودان بموجبه".
وأضاف: "لكل سوري حصل على الجنسية السودانية يحق له العمل دون كرت عمل كأنه مواطن سوداني، بجانب ذلك على أصحاب العمل السوريين إصدار بطاقة عمل لكل مواطن سوري يعمل لديه حسب القانون".
وتابع المصدر السوري، أن السلطات السودانية منحت المحلات التجارية والمطاعم السورية فترة 7 أيام من الأربعاء الموافق الحادي عشر من سبتمبر، للقيام بتوفيق أوضاع عمالها، ولن تتعرض لحملات التوقيف حسب فترة السماح من شرطة مراقبة الأجانب".
وأشار إلى أن "السلطات السودانية أعطت، فترة 30 يوما للمحلات والمطاعم السورية، لتقوم فيها الشرطة بمراقبة الأجانب ومتابعتها للاطلاع على إجراءاتهم التي يقومون بها".
وأضاف، أن بعد شهر من تاريخ 11/9/2019، سيتم توقيف كل سوري مخالف سواء كان عاملا أو مواطنا عاديا، خلال فترة أقصاها شهر من تاريخ اليوم.
وبحسب الجالية السورية فإن "الشرطة السودانية ستقوم بمراقبة الأجانب، مؤكدا أن الشرطة طالبت من كل سوري أن يحمل بطاقته الشخصية السودانية إن كان ممن حصلوا على الجنسية السودانية، وجوازه عليه الإقامة إن كان مقيما، وكرت العمل إن كان عاملا، ويجب أن يكون إثبات الشخصية بحوزته في أي مكان".
وسبق أن أصدر الرئيس السابق عمر البشير قرارات بإعفاء السوريين المتضررين بالحرب الدائرة في بلادهم من تأشيرة الدخول السودان في العام 2017.


تاريخ النشر: الأحد 15 أيلول/سبتمبر 2019 - 09:41 صباحاً
سورياالسودانلاجئينالشرطةترحيل

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus