سوريا

32عسكري روسي قتلوا في سوريا

ارتفع عدد القتلى بين العسكريين الروس المساندين لقوات النظام في سوريا إلى 32 عسكرياً حسب ما أكدته وزارة الدفاع الروسية.

وذكرت الوزارة أن "الكابتن نيكولاي أفاناسوف" قتل خلال إطلاق قذائف هاون من الثوار على معسكر تابع لقوات النظام في حماة.
ويشغل الضابط الذي قتل منصباً بين مجموعة خبراء عسكريين روس يدربون عناصر النظام، فيما رفعت قوات النظام اسمه لدى قيادتها لينال ما أسموه بـ "وسام حكومي".
وكان آخر جندي لقي حتفه في سوريا  الشهر الأول من العام الحالي، حيث انتحر دون معرفة أسباب ذلك.
يذكر أن فلاديمير بوتين قال في إحدى اللقاءات الصحفية أن خطط روسيا متوسطة الأجل في سوريا وهي تحسين قدرة قوات النظام.
وجرت معارك شرسة بين قوات النظام والثوار في أرياف اللاذقية وحماة وحمص، وقتل على إثر الاشتباكات عدة جنود روس كانوا برفقة قوات النظام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى