سوريا

10 شهداء في غارات لطيران التحالف الدولي وفتح الشام تنفي مقتل التركستاني

نفى عضو المكتب الإعلامي لجبهة فتح الشام في تصريح له لمنصة تأكد مقتل أبو عمر التركستاني خلال الغارات الجويّة بطائرات بدون طيّار تابعة لطيران التحالف الدولي والتي استهدفت سيّارة تابعة للجبهة مساء أمس الأحد، مؤكّداً أن التركستاني كان قد قتل قبل فترة بعد استهدافه بعبوة ناسفة.

 
وقال الدفاع المدني في مدينة إدلب إنّ 10 أشخاص ارتقوا خلال غارة جويّة بطائرة بدون طيّار تابعة للتحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية استهدفت مدينة سرمدا في ريف مدينة إدلب في وقت متأخر يوم أمس الأحد، وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي أسماء لقيادات في جبهة فتح الشام على أنهم من بين الذين قتلوا في الغارة، فيما لم يصدر أي بيان رسمي من الجبهة يؤكد ماتم تداوله.

وكانت غارات جويّة لطيران التحالف الدولي استهدفت عدّة مرات مواقع لجبهة فتح الشام في ريف مدينة إدلب منذ بدء عملياتها على الأراضي السورية أواخر عام 2014، في حين قضى عدد من قيادي الحركة نتيجة لهذه الغارات أبرزهم أبو عمر سراقب وأبو فراس السوري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى