دولي

وزير الخارجية الفرنسي : تصريحات الأسد أكاذيب وموقف روسيا رياء

انتقد وزير الخارجية الفرنسي جان مارك إيرولت, يوم أمس الجمعة, تصريحات رأس النظام بشار الأسد التي قال فيها إن "هجوما بالغاز في محافظة إدلب الأسبوع الماضي مفبرك مئة في المئة" ووصف تصريحاته بأنها "أكاذيب ودعاية".

وقال إيرولت خلال تصريحات صحفية مشتركة مع وزير الخارجية الصيني وانغ يي في بكين إنه "شعر بحزن عميق حين علم بتصريحات الأسد".

وتابع "ما سمعته أكاذيب ودعاية مئة في المئة.. إنها وحشية وسخرية مؤلمة مئة في المئة، وعلينا أن نضع نهاية ..لذلك نحتاج وقف إطلاق نار حقيقيا."

وأضاف إيرولت, أن "الدمار الواسع الذي حل بسوريا خلال الحرب الأهلية الدائرة منذ نحو ست سنوات ليس خيالا".

وانتقد إيرولت موقف روسيا في سوريا ووصفه بأنه "رياء".

يذكر أن الأسد زعم في مقابلة مع وكالة الأنباء الفرنسية يوم الخميس أن "الجيش السوري سلم كل أسلحته الكيماوية في عام 2013 بعد اتفاق أبرم في ذلك الوقت ولم يستخدم هذا النوع من الأسلحة بأية حال".

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى