سوريا

واشنطن تدين إعدام النظام للمبرمج باسل الصفدي

أدانت الولايات المتحدة، إعدام الناشط والمبرمج السوري باسل الصفدي، بعد اعتقاله من قبل النظام لمدة ثلاث سنوات.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، هيدز نويرت، عبر بيان "إن الولايات المتحدة تشعر بالحزن العميق اتجاه إعدام المبرمج السوري باسل الصفدي على يد النظام، ونعرب عن تعازينا الخالصة لأسرته وأصدقائه وأقاربه".
وتابعت في البيان "إن واشنطن تعرب عن غضبها للأعمال الوحشية المتكررة بما فيها التعذيب وعمليات الإعدام خارج نطاق القضاء التي يقوم بها الأسد، ونحمل النظام المسؤولية عن المعاناة والموت والتدمير على نطاق واسع الذي أصاب الشعب السوري".
واعتقل النظام الناشط السوري باسل في أوائل عام 2012 مع آلاف الناشطين الذين أعدم منهم في المعتقلات عدد كبير.
ولا توجد إحصائيات دقيقة للمعتقلين لدى النظام والذين تم إعدامهم سراً، بسبب عدم قدرة المنظمات الحقوقية للوصول إلى السجون والمعتقلات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى