سوريا

هدنة جرود عرسال، وعناصر الهيئة إلى إدلب

هدأت المعارك في محيط بلدة عرسال اللبنانية بين قوات حزب الله وهيئة تحرير الشام بعد توصل الطرفين إلى اتفاق لوقف إطلاق النار من شأنه أن ينهي المعارك في المنطقة، وذلك بعد 5 أيام من معارك دامية استخدم فيها الطرفان مختلف أنواع الأسلحة.

واتفق الطرفان على وقف لإطلاق النار لمدة 72 ساعة، يتم خلاله تأمين طريق امن لخروج مقاتلي الهيئة من المنطقة باتجاه مدينة إدلب شمال سوريا، مقابل تسليم الهيئة جثامين مقاتلين تابعين للحزب كانوا قد قتلوا في معارك بين الطرفين، بالإضافة لإطلاق سراح أسرى للحزب موجودين لدى الهيئة.

وكان حزب الله اللبناني بالمشاركة مع قوات النظام السوري، وتأمين من الجيش اللبناني على الطرف الثاني من الحدود أعلنوا الأسبوع المنصرم بدء معركة للسيطرة على المناطق المحيطة من بلدة عرسال اللبنانية داخل الأراضي السورية، حيث جرت معارك عنيفة بين الطرفين تكبّد من خلالها الحزب خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى