سوريا

نظام الأسد يرد على فيديو "رامي مخلوف"

رد نظام الأسد على المقطع المصور الذي نشره "رامي مخلوف" الخميس الماضي ويطالب فيه إعادة النظر بالضرائب المفروضة عليه والمتراكمة منذ خمس سنوات.

وقالت الهيئة الناظمة للاتصالات التابعة للنظام في بيان لها إن المبالغ المطلوب سدادها هي مبالغ مستحقة لخزينة الدولة وفقاً لوثائق واضحة بحسب وصفها.

وأضافت، أن المبلغ المطلوب تم حسابه بناءً على عمل لجان اختصاصية في الشؤون المالية والاقتصادية والفنية".

وقالت في البيان: "لاحقاً للبيان الذي أصدرته وزارة الاتصالات "الهيئة الناظمة للاتصالات والبريد" والذي تبلغ فيه الشركات الخلوية بموافاة الهيئة بالجواب النهائي بموعد أقصاه 5/5/2020 لقبولها التفاوض حول آلية تسديد مبلغ 233.8 مليار ليرة سورية كفروقات لبدل الترخيص الابتدائي.

وأشارت أنه حفاطاً على استمرار عمل الشبكة الخلوية واستمرار تقديم خدماتها للمواطنين، تم الأخذ بعين الاعتبار كافة تحفظات الشركات واعطائها المهل والمدد التي طلبتها، وبعدها – ورغم عدم منطقيتها- تم اعتماد كافة البيانات والأرقام المقدمة منها وبعد كل ما سبق تم احتساب القيمة الفعلية للمبالغ المطالبين بتسديدها.

وختمت البيان مبينةً أن الخلل الضريبي الموجود في تلك العقود يؤثر على قيمة ضريبة الدخل وعلى قيمة الأرباح الصافية لحاملي الأسهم أنفسهم بحسب وصفها.

ورأى مراقبون أن المبالغ التي يفرضها نظام الأسد على رجال أعماله تأتي بعد ضغط روسي بدفع مستحقات الحرب السورية والتي ساندت فيها روسيا نظام الأسد ضد الشعب السوري على مدار 5 سنوات الأخيرة منذ تدخلها في سوريا عام 2016.

يذكر أن رامي مخلوف ابن خال رأس النظام السوري بشار الأسد، نشر الخميس الماضي مقطعاً مصوراً، عبر صفحته في فيسبوك يستعطف فيه النظام ويطالب بالنظر في المبلغ المفروض.
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى