سوريا

"نظام الأسد" يتهم حزب الــ"YPG" بسرقة "ترليون" ليرة سورية من مناطق شرق الفرات

اتهم نظام الأسد، أمس الأربعاء، ميليشيات الوحدات الكردية "YPG"، بالتعاون مع الولايات المتحدة الأمريكية بسرقة ما يقارب ترليون ليرة سورية من عائدات النفط، منذ سيطرتها على مناطق شرق الفرات.

جاء ذلك على لسان "علي مرعي" نقيب عمال النفط في دمشق التابع لنظام الأسد، قوله:"إن "وحدات حماية الشعب" (YPG) بالتعاون مع القوات الأمريكية من النفط السوري ما قيمته ترليون ليرة سوريا منذ سيطرتها على مناطق شرق الفرات.

وأضاف "مرعي" إن معظم الإنتاج السوري للنفط يتركز في مناطق شرق الفرات التي تسيطر عليها اليوم القوات الأمريكية وحزب "YPG"، موضحاً أن إنتاج حقل العمر بلغ في مراحل معينة قبل اندلاع الحرب نحو 300 ألف برميل يومياً، في حين كانت شركة "الفرات" تنتج يومياً نحو 400 ألف برميل من "الرميلان" ومن حقول أخرى.

يشار إلى قوات سوريا الديمقراطية وتحت غطاء جوي للتحالف الدولي سيطرت على مناطق شرق الفرات "الحسكة والجزيرة وأجزاء من محافظة دير الزور" في صيف عام 2017، عقب معارك مع تنظيم الدولة "داعش".

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى