دولي

نتنياهو: يجب ألّا تتعارض أهداف إسرائيل وروسيا في سورية

أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، أن هناك علاقات جيدة لبلاده مع روسيا، مؤكداً أن للطرفين "عدة أهداف في سورية، وأن تلك الأهداف يجب ألا تتعارض بعضها مع بعض.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها رئيس الحكومة الإسرائيلية في حوار مع إحدى القنوات التلفزيونية الأميركية، مساء أمس السبت، والتي أبدى خلالها رغبته في تجنب حدوث أي علاقات عدائية مع موسكو.

وذكر نتنياهو أن هدف زيارته الأخيرة لموسكو "هو تجنب حدوث صراع بين إسرائيل وروسيا"، مضيفاً "أهدافنا في سورية يجب ألا تتعارض، فأنا أهدف إلى الحفاظ على أمن بلدي وشعبي، ولروسيا أهداف مختلفة هناك".

وفي رده على سؤال حول إمكانية إحداث الغارات الجوية الروسية في سوريا لحالة من عدم الاستقرار أم لا، قال: "لا أعلم، واعتقد أن الوقت كفيل بالإجابة على ذلك".

وأشار نتنياهو، الذي لم ينتقد الغارات الروسية بعكس الولايات المتحدة الأميركية وحلف شمال الأطلسي، إلى أنه "غير متأكد من مدى تأثير الغارات الجوية الروسية في سورية على الوضع في المنطقة".

وتجدر الإشارة إلى أن صحف إسرائيلية كشفت، بعد ساعات من بدء الضربات الجوية على سوريا، أن موسكو أطلعت تل أبيب على طبيعة المواقع المستهدفة في سورية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى