دولي

نتنياهو يبحث مع بوتين تطورات الوضع في سوريا ويؤكد أن أي تسوية محتملة لن تشمل الجولان

بحث رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، اليوم الخميس، مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في موسكو، مسألة التواجد الإيراني في سوريا.

وقال مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي، في بيان، "إن نتنياهو عبّر لبوتين خلال اللقاء عن معارضة إسرائيل الحازمة لإبقاء قوات تابعة لإيران ولأتباعها على حدودها الشمالية، وفي البحر الأبيض المتوسط في إطار محادثات التسوية في سورية، مهما كانت تلك التسوية".

كما ناقش نتنياهو مع بوتين مسألة "مواصلة العلاقات القائمة بين إسرائيل وروسيا، بغية تجنب الاحتكاك في سورية".

وأضاف بيان الحكومة الإسرائيلية: "إن رئيس الوزراء نتنياهو أكد مرة أخرى للرئيس بوتين، على أن مرتفعات الجولان ليس جزء من بحث أي صيغة لتلك التسوية".

ونقل عن نتنياهو قوله: " هذا اللقاء يحمل في طياته أهمية كبيرة جداً بالنسبة لأمن إسرائيل، لا يجوز أن الانتصار على الإرهاب الداعشي سيؤدي إلى تزايد حدة الإرهاب الذي يمارس من قبل إيران وأتباعها، لا يمكن تبديل الإرهاب بإرهاب آخر".

في السياق ذاته , قالت صحيفة معاريف الإسرائيلية:" إن لقاء نتنياهو مع الرئيس الروسي جاء على خلفية المناقشات التي جرت بعد أن أعطت روسيا الضوء الأخضر لإسرائيل لمهاجمة سوريا".

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى