حلب

ناشطون يطلقون حملة "أوقفوا روسيا"

أطلق ناشطون سوريون حملة على مواقع التواصل الاجتماعي لحثّ المجتمع الدولي لإيقاف الطيران الروسي الذي يشنّ غارات جويّة منذ أكثر من 8 أشهر لصالح قوات النظام, حيث تستهدف هذه الغارات في مجملها مناطق سكنية و تركزت بشكل خاص على مدينة حلب و ريفها موقعةً مئات القتلى و الجرحى و محدثةً دماراً كبيرة في البنية التحتية للمدينة و ريفها منذ انطلاقها في أوائل شهر أكتوبر\تشرين الأول من العام المنصرم.

وشنّ الطيران الحربي الروسي مؤخراً العديد من الغارات الجويّة بالأسلحة المحرمة دولياً استهدفت أرياف مدينة حلب الشمالي و الجنوبي و الغربي, فيما سجّل يوم أمس السبت أولى غارات القنابل الفوسفورية الحارقة على أحياء سكنية في مدينة حلب, خلّفت إصابات بين المدنيين و حرائق ضخمة في المناطق المستهدفة.

ويسعى ناشطون من هذه الحملة الضغط على المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته تجاه المدنيين السوريين لاسيما بعد الصمت المطبق الذي تمارسه دول العالم, مايعطي أريحية كبيرة للنظام و الدول المتحالفة معه لقتل أكبر عدد من المدنيين في عموم الأراضي السورية الخاضعة لسيطرة الثوار.

#StopRussia
#اوقفوا_ارهاب_روسيا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى