منوعات

ميسي يتحمل مصاريف دراسة 1600 طفل سوري في مدرسة تكفل بإنشائها

أعلن الأرجنتينى ليونيل ميسى نجم برشلونة الإسباني عن تكفله بتحمل أعباء مصاريف دراسة 1600 طفل سوري من أبناء النازحين داخل سوريا , بحسب ما ذكرت شبكة روسيا اليوم.

ونشر النجم الأرجنتيني على حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، صورا لمدرسة قام بالتبرع بها لصالح أطفال سوريا.

وكتب ميسي في منشوره الالكتروني على موقع التواصل : "وقد وفرت مؤسسة ليو ميسى الخيرية الأموال اللازمة لبناء 20 وحدة دراسية فى سوريا، تسمح باستيعاب 1600 طفل سوري، من أجل استكمال دراستهم، وتحسين الأجواء الدراسية في مدارسهم".

ووفقا لصحيفة "ماركا" الإسبانية فإن "الوحدات مجهزة على أتم وجه، ومزودة بألواح شمسية، وكل ما يلزم لتوفير بيئة مناسبة لتعليم الأطفال، بعد الخراب الكبير الذي لحق بالمدارس وبالنظام التعليمي، نتيجة الحرب ".

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى