دولي

موقع إيراني معارض : طهران تكثف من إرسال المقاتلين والأسلحة إلى سوريا

كثف النظام الإيراني من إرسال المقاتلين والأسلحة المتطورة عن طريق الطائرات التجارية لتزويد قواته العسكرية من ميليشيات الحرس الثوري والباسيج ووحدات خاصة من جيشها في سوريا.

وكشف موقع "war reports" أو "تقارير الحرب" المختص بأخبار الحرب في العراق وسوريا والناطق باللغة الفارسية – حيث يديره ناشطون إيرانيون معارضون لتدخل بلادهم العسكري في دول المنطقة- أن الحرس الثوري أرسل خلال الفترة الأخيرة آلاف المقاتلين من الميليشيات العراقية عن طريق مطار عبادان (جنوب الأهواز) إلى سوريا.

وبحسب ما وثقه تقرير للموقع , فإن إيران كثفت في الفترة الأخيرة من إرسال المقاتلين والأسلحة المتطورة عن طريق الطائرات التجارية إلى قواتها العسكرية من ميليشيات الحرس الثوري والباسيج ووحدات خاصة من جيشها في سوريا، بالإضافة إلى إمداد نظام الأسد والميليشيات الشيعية التابعة لها في سوريا، وذلك بالرغم من تمديد العقوبات الأميركية لعشر سنوات على النظام الإيراني بسبب دعمه الإرهاب في المنطقة، وإصدار قرار من الجمعية العامة في الأمم المتحدة يدين تدخل طهران في النزاع السوري.

ونشر الموقع مجموعة صور لمقاتلين عراقيين ومراحل انتقالهم من إيران إلى سوريا للقتال إلى جانب قوات الأسد، حيث ينتمي أغلبهم لما يسمى "كتائب الإمام علي" وهي إحدى فصائل ميليشيات الحشد الشعبي العراقية التي انضمت مؤخرا إلى القوات المسلحة العراقية تحت غطاء محاربة تنظيم داعش.

وأضاف الموقع "تستمر الطائرات الإيرانية المدنية بالمشاركة في دعم الإرهاب في سوريا".

وكانت إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما وافقت على بيع الطائرات التجارية من طراز (ايرباص وبوينغ) لإيران لاستخدامها لأغراض تجارية فقط, بالرغم من معارضة قوية من الجمهوريين الذين قد يعرقلون إتمام الصفقة مع بدء أعمال إدارة الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى