دولي

موسكو تسعى لنيل الضوء الأخضر من واشنطن لتكثيف غاراتها الجوية على سوريا

قال السفير الروسي في لندن "ألكسندر ياكوفينكو" إن بلاده سعت وما زالت تسعى لإقناع الرئيس الأمريكي باراك أوباما ومن بعده الرئيس المنتخب دونالد ترامب ,للحصول على ضوء أخضر لشن ضربات مكثفة على سوريا.

وفي مقابلة أجرتها صحيفة "صنداي ميرور" البريطانية أكد " ياكوفينكو " أن موسكو أجرت العديد من المحادثات مع إدارة أوباما للتنسيق بين البلدين بشن ضربات على حلب، وأنها ساعية في جهودها للحصول على الموافقة بشن ضربات جوية على سوريا من قبل الرئيس المنتخب ترامب".

 وأضاف "ياكوفينكو" : "الآن أصبح لدنيا ورقة رابحة وفرصة أكبر للتقارب حول سوريا مع وصول ترامب للحكم". وأن "استخدام سلاح الجو في سوريا هو جزء من الجهود الدبلوماسية بين البلدين".

وسعت الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا لفرض منطقة حظر طيران فوق حلب، التي تشهد قصفاً روسياً مكثفاً في الآونة الأخيرة ,لكن إدارة واشنطن بدأت بالتراجع خوفاً من احتدام الصراع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى