دولي

موسكو: اختراق الطائرة الروسية الأجواء التركية بسبب سوء الأحوال الجوية

أعلن المتحدث العام باسم وزارة الدفاع الروسية إيغور كوناشينكو إن الطائرة الروسية التي اخترقت المجال الجوي التركي في 3 تشرين الأول من العام الحالي، جاء نتيجة سوء الأحوال الجوية، وذلك في بيان أصدرته وزارة الدفاع مساء أمس الإثنين.

كوناشينكو أكد أن الطائرة الروسية من طراز "سيخوي 30" اخترقت المجال الجوي التركي لبضع ثوانٍ، أثناء عودتها لمطار حميميم الذي يبعد 30 كم عن الحدود التركية.

وأوضح أن الطائرات تضطر أحيانًا بسبب الأحوال الجوية للهبوط على مدرج المطار من جهة الشمال، ويجب عدم البحث عن أي نظرية مؤامرة خلف الحادث، وأضاف أن بلاده ستتخذ التدابير اللازمة من أجل عدم تكرار حوادث مماثلة في المستقبل.

وزارة الخارجية التركية من جانبها أعلنت يوم أمس الإثنين أن طائرة روسية انتهكت المجال الجوي التركي يوم السبت الماضي في تمام الساعة 12:08 ظهرًا بتوقيت تركيا، وأشارت الوزارة إلى أن الطائرة الروسية غادرت المجال الجوي التركي، بعد اعتراضها من قبل مقاتلتين تركيتين من طرازF16 كانتا بمهمة دورية على الحدود السورية التركية.

وعلى الفور استدعت وزارة الخارجية التركية سفير روسيا لدى أنقرة، وقدمت إليه مذكرة احتجاج على الانتهاك، وطالبت بعدم تكراره، وأبلغته بأن روسيا ستكون مسؤولة عن أي حدث غير مرغوب به قد يقع مستقبلًا.

يجدر الذكر أن الأمين العام لحلف الشمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ قال اليوم الثلاثاء في مؤتمر صحفي بمقر الحلف في مدينة بروكسل أن "انتهاك روسيا للمجال الجوي التركي لم يكن عرضيًا"، ووصفه بالانتهاك الخطير، ودعا روسيا لعدم تكراره.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى