دولي

من طهران .. مخرج إيراني ينعت نصرالله بالقاتل وحزب الله بالإرهابي

وصف المخرج والمعارض الإيراني الشهير، محمد نوري زاد، زعيم ميليشيا حزب الله اللبناني حسن نصر الله بالقاتل, وميليشياته التي يتزعمها بالتنظيم الإرهابي.

وأكد نوري زاد في لقاء صحفي مع موقع "العربية نت"، أن "ظهور تنظيمات إرهابية، مثل القاعدة وداعش و بوكو حرام هو نتاج سياسة تصدير التشيّع التي يتبناها النظام الحاكم في إيران".

وأضاف المخرج المعروف في نقده الجريء للمرشد علي خامنئي أن "أي امرأة أو فتاة إيرانية تضطر للدعارة، في الواقع هي نتيجة المبالغ التي ترسلها طهران إلى نصر الله وميليشياته لقتل السوريين".

وقدم المعارض الإيراني دلائله عن دور إيران في تأسيس تنظيمات إرهابية مثل داعش وبوكرام، قائلاً: "قبل الثورة الإيرانية لم تكن هناك حروب شيعية-سنية… دلني الآن على نقطة واحدة في المنطقة لم تتدخل فيها الجمهورية الإسلامية الإيرانية".

وقال نوري زاد, إن "نصر الله يقول إن جميع أمواله وسلاحه من إيران، وإنه يذهب بهذه الأموال لقتل السوريين، أنا أقول إن جميع هذه الأموال حرام ثم حرام".

وأشارت "العربية نت" إلى أن نوري زاد تعرض في وقتٍ سابقٍ لضغوط كبيرة من الأمن الإيراني إثر انتقادات حادة وجهها للحرس الثوري والمرشد، بعد أن قال عن خامنئي إنه "يقرع طبول الحرب ويحرض جيرانه على الحرب والكراهية".

وفي تحدٍّ غير مسبوق لموقف معارض إيراني يعيش في طهران حول المملكة العربية السعودية، قال نوري زاد إنه يرى الملك سلمان أكثر حكمة وفهماً وذكاء وشعبية بألف مرة من كبار الحكام في بلاده.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى