عربي

منظمات إنسانية تجتمع في الدوحة لدعم اللاجئين السوريين ورؤية أممية بضرورة توفير 8 مليار دولار

عقد في العاصمة القطرية الدوحة،اليوم الأحد ,اجتماع المنظمات غير الحكومية لدعم الاستجابة الإنسانية لسوريا ، بدعم وتنسيق من مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (اوتشا).

وشارك في الاجتماع عدد من المؤسسات الفاعلة في الشأن الإنساني السوري من دول عربية، بالإضافة إلى مؤسسة الإغاثة الإنسانية (İHH) التركية.

وجاء الاجتماع الذي استمر ليوم واحد، تمهيدا للمؤتمر الذي ينظم في بروكسل في الخامس من نيسان / أبريل الجاري، بمشاركة الأمم المتحدة وعدة دول لاستعراض ملف المساعدات السوري.

وقال مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية أحمد بن محمد المريخي خلال كلمة الافتتاح، "الحالة الإنسانية في سوريا تزداد تعقيدا بعد 6 سنوات من الأزمة، وهناك 13 مليون ونصف مليون سوري بحاجة إلى المساعدة، بينهم 6.3 مليون نازح داخل سوريا، بالإضافة إلى 4.8 مليون سوري أجبروا على الفرار من بلدهم".

وأضاف المريخي أن "خطة الاستجابة الإنسانية السريعة والخطة الإقليمية للاجئين والنازحين في 2017 تحتاج إلى 8 مليارات دولار".

وعلى هامش الاجتماع قال المريخي "سنقوم من خلال هذا الاجتماع بنقل وجهة نظر المنظمات الإنسانية المختلفة الفعالة لمؤتمر بروكسل، وما تناولوه من قضايا وتحديات".

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى