سوريا

مفتي الأسد يكذب تصريح له هدد فيه أوروبا وأمريكا بالانتحاريين

كذب مفتي النظام أحمد بدر الدين حسون , تصريحاته السابقة -الموثقة بفيديو شهير لا يزال مدرج على اليوتيوب- والتي نطق بها في مؤتمر صحافي هدد فيه بإرسال "استشهاديين" إلى اوروبا وأمريكا إذا ما فكرتا بمهاجمة نظام بشار الأسد أو مع سقوط أول قذيفة على دمشق أولبنان .

ونفى حسون تلك التصريحات , مدعيا أثناء زيارة له إلى إيرلندا: "لا أدري لماذا يكذبون في الترجمة؟!".

 يذكر ان حسون قال حرفياً في الفيديو الشهير الذي هدد فيه أوروبا وأميركا: "في اللحظة التي تقصف فيها أول قذيفة على سوريا، فلبنان وسوريا سينطلق كل واحد من أبنائها وبناتها ليكونوا استشهاديين على أرض أوروبا وفلسطين, وأقولها لكل أوروبا أقولها لأميركا سنعد استشهاديين هم الآن عندكم إن قصفتم سوريا أو قصفتم لبنان".

وعلى الرغم من هذا التهديد العلني، والمصحوب بإشارة بالغة الدلالة بقوله "هُم الآن عندكم" أي الذين سيفجرون أنفسهم في أوروبا، إلا أنه كذّب نفسه بنفسه وعلناً وأمام الصحافيين الغربيين.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى