سوريا

مع انطلاق مؤتمر "سوتشي" … مجزرة جديدة ترتكبها الطائرات الحربية في مدينة أريحا جنوبي إدلب

استشهد 11 مدنياً وأصيب آخرون بجروح جلهم بحالة خطرة بقصف للطيران الحربي السوق الشعبي لمدينة اريحا بريف مدينة إدلب الجنوبي، ظهر اليوم الثلاثاء.

وقال مراسل مركز حلب الإعلامي بريف إدلب، أن الطيران الحربي من طراز "ميغ 23" التابع لقوات النظام أغار عند الساعة 12 من ظهر اليوم الثلاثاء على السوق الشعبي لمدينة أريحا جنوبي إدلب، ماأسفر عن استشهاد 11 مدنياً كحصيلة أوّلية وإصابة العشرات بجروح جلهم بحالة خطرة.

وأضاف مراسلنا، أن فرق الدفاع المدني لاتزال تبحث عن مفقودين تحت ركام الابنية المهدمة، وتنتشل أشلاء جثث المدنيين المتاثرة في مكان القصف، والذي أسفر عن تدمير جل المحال التجارية وانهيار مبناً سكنياً مكتظاً بالسكان.

وأردف مراسلنا، أن الطيران الحربي اغار في تلك الاثناء على مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، مخلفاً عدّة إصابات في صفوف المدنيين، مستهدفاً أطراف المدينة بعدّة غارات جويّة، مشيرا أن غارات حوية مماثلة قصفت قرية "حران" ريف إدلب الجنوبي الشرقي، مخلفةً عدة اصابات في صفوف المدنيين.

يشار إلى أن الطيران الحربي قد ارتكب يوم أمس الإثنين، مجزرة، راح ضحيتها 16 مدنياً في مدينة سراقب بريف إدلب الشرقي، مشتدفا "سوق البطاطا" الواقع على أطراف المدينة، فضلاً عن إصابة العشرات بجروح جلهم بحالة خطرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى