غير مصنف

مستشار #أردوغان رداً على الأحزاب المعارضة: الجيش التركي يحمي #تركيا ومصالحها شمال #سوريا

استهجن مستشار الرئيس التركي "ياسين أقطاي" حملات التحريض التي تشن ضد السوريين من قبل الأحزاب المعارضة التركية، خلال لقاء تلفزيوني على قناة "الحوار الفضائية" التي تبث من لندن.

وقال أقطاعي، "لا يجب تعميم التجاوزات من قبل بعض الأشخاص على كل اللاجئين السوريين"، مؤكداً على مساهمة السوريين في الاقتصادي التركي من خلال قوله: "لولا السوريين لكانت تركيا بأزمة اقتصادية أكبر مما هي الآن".

ورفض أقطاعي، تحميل السوريين مسؤولية ارتفاع نسب البطالة في تركيا، وما تزامن مع ذلك من هبوط في قيمة الليرة التركية مقابل الدولار خلال الفترة الماضية.

ورداً على مزاعم المعارضة بأن الجيش التركي يتواجد في شمال سوريا لحماية المدنيين السوريين من بطش نظام الأسد، وصف أقطاعي تلك الاتهامات بالافتراءات، موضحاً أن الجيش التركي يتولى هناك مهمة الدفاع عن تركيا ومصالحها فقط.

وتأتي تصريحات أقطاي، تزامناً مع حملة تخوضها المعارضة التركية ضد السوريين عبر منصات التواصل الاجتماعي، مستغلين أخطاء وتصرفات فردية بسيطة لبعض السوريين والعمل على تضخيمها وتأجيج الشارع التركي ضد السوريين.

في المقابل، واجهت حملة المعارضة، حملات مناصرة للسوريين، من خلال ناشطين ووكالات إعلامية بتسليط الضوء على معاناة السوريين في الداخل وإيجابياتهم في تركيا وتفوقهم بشتى المجالات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى