سوريا

مسؤول في "نظام الأسد" يعترف بملاحقة السوريين على "فيسبوك"

قال مسؤول في نظام الأسد، اليوم الخميس، أن حكومة نظامه أصدرت أكثر من 800 مذكرة ضبط بحق مخالفين لإدارة صفحاتهم الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

جاء ذلك على لسان رئيس قسم الأدلة الرقمية في يسمى بفرع مكافحة الجرائم المعلوماتية، بوزارة داخلية النظام "دياب الحمد" قوله: "إنه لم يتم التحقيق مع أي إعلامي محترف، وكل القضايا مع ناشرين على صفحات فيسبوك غير مرخصة، أو إعلاميين غير مرخصين، وأن عدد الضبوط في العام الجاري بلغ نحو "243"، بينما في العام الماضي بلغ نحو 592 ضبطا.

وأضاف "الحمد" أن من أُصدر بحقهم مذكرة ضبط لم يتم التحقيق معهم فيما يتعلق بحرية الرأي إنما بتهمة "الذم والقدح والمعلومات المغلوطة عن الدولة وتداوُل أسعار صرف العملات".

وأشار "الحمد" إلى صدور "38" مذكرة ضبط متعلقة بالإساءة لرموز الدولة، وأنها جاءت نتيجة شكاوى عبر المؤسسات، مشيراً إلى أن الجرائم المتعلقة بالإعلام هي جزء بسيط من الجرائم المعلوماتية، وحتى إنها تنحصر بالذم والقدح وانتهاك الحياة الخاصة.

يشار إلى أن الشبكة السورية لحقوق الإنسان قد وثّقت اعتقال مالايقل عن 3500 ناشط اعلامي بينهم 600 مازالوا في عداد المفقودين خلال عامي "2011 و 2012".

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى