سوريا

مجلس القضاء الأعلى في مدينة نوى يحرم المصالحات مع قوات النظام وروسيا

أصدر مجلس القضاء الأعلى للمحكمة الغربية في مدينة نوى بياناً اليوم الثلاثاء وضح فيه حكم المصالحات مع قوات النظام وروسيا في جنوب سوريا، لاسيما بعد الجرائم التي ارتكبتها قوات النظام في المناطق التي دخلت إليها في المنطقة.

وقال البيان أنه نظراً للتطورات الأخيرة التي تمر بها المنطقة وبعد ملاحظة نتائج المصالحات التي حصلت في بعض القرى من الإعدامات الميدانية ونشر الرعب ومحاربة الثوار وأهلها، وبعد تشاور أهل العلم في هه الأحداث، فإنه يحرم على أي فرد من أحاد المسلمين السعي في طريق المصالحات التي تقضي إلى تسليم السلاح والبلدات للسفاحين من مجرمي جيش النظام وروسيا.

وأضاف البيان أنه من سعى لمصالحة بعيداً عن قرار جامع تتفق عليه المنطقة بكاملها، فإنه سيحاكم محاكمة ميدانية.

وأهاب البيان بتحريض الشباب والعمل على تثبيتهم في ساحات القتال مشيراً إلى ثبوت الثوار خلال المعارك الجارية مع قوات النظام في ريف درعا والخسائر التي كبدوها لقوات النظام والمليشيات الموالية له.
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى