دولي

ليبرمان يلخص "الحل" في سوريا والعراق بالتقسيم

أعتبر وزير الدفاع الإسرائيلي واليميني المتشدد أفيغدور ليبرمان "أن هناك ثلاثة استنتاجات يجب على العالم أن يستخلصها من النزاعات التي تدور في الشرق الأوسط، ومن أهمها ضرورة تقسيم العراق وسوريا" حسب تعبيره .

وفي مقال لليبرمان، نشره موقع "ديفينس نيوز" الأمريكي، بعنوان "سياسة إسرائيل الخارجية في شرق أوسط مضطرب"، وصف الوزير اليميني المتطرف ما يحدث في سوريا والعراق واليمن وفي باقي بلدان المنطقة بالزلزال التاريخي.

وقال "إن الحل لمشاكل المنطقة يكمن في رسم حدود جديدة لبعض الدول، مثل سوريا والعراق، لفصل مناطق الشيعة والسنة، للقضاء على الفتنة الطائفية"، على حد زعمه.

كما أضاف أن" ذلك الحل ينطبق على الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، حيث قال إن الوضع سيؤول في آخر المطاف إلى دولتين".

وكتب وزير الدفاع أن "غياب الطبقة الوسطى يشكل السبب الأول لاضطرابات المنطقة، وبيّن أن التعصب الديني والتطرف القومي يأتي نتيجة للإخفاقات الاقتصادية".

أما الاستنتاج الثالث الذي تحدث عنه الوزير الإسرائيلي فيتمثل في أن" دحر الجماعات المسلحة يتطلب المواجهة البرية، مشيرا إلى أن الضربات الجوية لا يمكن أن تحقق كسبا شاملا وحاسما".

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى