دولي

لافروف يلمح إلى إمكانية التعاون بشكل أكبر مع واشنطن حول سوريا

قال وزير الخارجية الروسي , سيرغي لافروف "إن العلاقات السياسية بين موسكو وواشنطن على المسار السوري ستستأنف بعد تشكيل فريق ترامب المعني بالموضوع السوري"،.

وأوضح لافروف, خلال مؤتمر صحفي في موسكو، اليوم الثلاثاء "أن الاتصالات الروسية الأمريكية على مستوى الدبلوماسيين في جنيف لم تنقطع أبدا".

وكانت موسكو وواشنطن قد أنشأتا مركزاً في جنيف للتنسيق في مواجهة خروقات وقف إطلاق النار في سوريا، بعد توصلهما إلى حزمة اتفاقات لتعزيز الهدنة في سبتمبر/أيلول الماضي.

وأكد لافروف خلال المؤتمر "أن الاتصالات في جنيف ما زالت مستمرة على الرغم من أن الاتفاقات المذكورة، التي كان من شأنها أن تفتح الطريق أمام تنسيق روسي أمريكي فعلي لمحاربة الإرهاب في سوريا، لم تدخل حيز التنفيذ" حسب قوله.

وتابع الوزير الروسي "أنه على الرغم من أن مجموعة دعم سوريا لم تجتمع على مستوى الوزراء منذ شهور،لكن ما زال فريقا العمل التابعان للمجموعة (المعنيان بوقف الأعمال القتالية والمسائل الإنسانية) يعقدان جلسات أسبوعية لتنسيق جهود المشاركين في المجموعة على المسار السوري".

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى