دولي

لافروف : لقاء بوتين ترامب لجني نتائج ملموسة حول سوريا وليس لمجرد التصافح

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف, إن "اللقاء الذي يجري حاليا الترتيب لعقده بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأمريكي دونالد ترامب ضروري للبلدين ليس من أجل الاستعراض وإنما لتحقيق نتائج ملموسة خصوصا في سوريا ".

ونقلت وكالة "تاس" الروسية عن سيرغي لافروف تصريحاته في مقابلة تليفزيونية, أضاف فيها "هذا الاجتماع ضروري لنا وللأمريكيين … ليس من أجل أي تأثير خارجي والقول إن الاجتماع الذي طال انتظاره عُقد أخيرا".

وأردف الوزير الروسي :"كلنا نحن وشركاؤنا الأمريكيون واثقون من أنه عندما يلتقي الزعيمان ، فإنه من المهم أن يكون الهدف ليس فقط المصافحة وإنما بحث العلاقات بين الجانبين والمشاكل الدولية".

وأوضح :"لروسيا والولايات المتحدة تأثير كبير على الاستقرار والأمن الدوليين، ومن الطبيعي، أن يكون من المتوقع أن يسفر اجتماعهما عن نتائج ملموسة. ولضمان ذلك، يتعين الترتيب له جيدا، وهو ما نقوم به حاليا".

وكان الكرملين أعلن قبل أيام أن أول لقاء بين الرئيسين سيعقد على هامش قمة العشرين المزمع انعقادها يومي السابع والثامن من تموز/يوليو المقبل في هامبورغ بألمانيا.

 

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى