سوريا

كبرى فصائل سوريا تعلن دعمها لهيئة التفاوض العليا

أصدرت كبرى الفصائل الثورية العاملة في سوريا باستثناء الفصائل الإسلامية بياناً أعلنت فيه دعمها المطلق لهيئة التفاوض العليا التي انبثقت عن مؤتمر الرياض الذي عقد في العاشر من شهر كانون الأول من العام المنصرم وذلك للتفاوض مع حكومة النظام لإيجاد حل سياسي مستقبلي للبلاد.

 

وقال البيان أنه بالرغم من الجرائم التي ترتكبها قوات النظام على مدى 5 سنوات بحق الشعب السوري و اتخاذها سياسة التجويع و الحصار في عدد من المدن و القرى, ورغم تخاذل المجتمع الدولي الذي يلتزم الصمت حيال ما يجري في سفك للدماء على أيدي قوات النظام في سوريا, قررت الفصائل الموقعة على البيان الوقوف إلى جانب الحل السياسي الذي سعت إليه الدول المعنية بالشأن السوري رغم ضعف موقف قوات النظام على الأرض, وذلك سعياً لوقف نزيف الدم السوري و المحافظة على وحدة سوريا أرضاً و شعباً.

 

وأضاف البيان أنّ الهيئة العليا للتفاوض تشهد ضغطاً دولياً و أممياً لتقديم تنازلات من شأنها إطالة عمر النظام و إطالة أمد معاناة الشعب السوري مؤكداً على دعم جميع الفصائل الموقعة على البيان لهئية التفاوض العليا ودعم موقفها في وجه أي ضغوط ترمي إلى فرض تنازلات محتملة عن ثوابت الثورة السورية, كما رفض البيان أي لقاءات منفردة باسم الثورة السورية خارج إطار الهيئة العليا للتفاوض مشدداً رفضه تقديم أي تنازلات من الهيئة عن ثوابت الثورة السورية.


 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى