سوريا

قيادي بارز بالحرس الثوري الإيراني قتيلاً بسوريا

اعترف مسؤول في فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني في محافظة كيلان شمال إيران، بمقتل العقيد "مرتضى حسين بور شلماني".

وأكدت وكالة "فارس" الإيرانية، أن مرتضى قتل خلال قيامه بخدمات استشارية دفاعاً عن المراقد الدينية في سوريا دون أن يتم تحديد مكان قتله.
وأشارت الوكالة إلى أن "الضابط كان أحد أفراد الحرس الثوري، وهو القتيل الـ 20 من بين المستشارين العسكريين في سوريا من أبناء كيلان".
وكشف المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية، نهاية العام الفائت، أن عدد قتلى الحرس الثوري والميليشيات الشيعية في سوريا، بلغ أكثر من 10 آلاف شخص منذ التدخل الإيراني إلى جانب قوات النظام في سوريا.
وتنشر وسائل إعلام إيرانية بشكل دوري عن أعداد القتلى الإيرانيين الذين قتلوا في سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى