سوريا

قوات النظام تحرز تقدماً في ريف إدلب الجنوبي

تواصلت المعارك بين الثوار من جهة وبين قوات النظام والمليشيات الموالية له من جهة ثانية في ريف حماه الشرقي، بالتزامن مع معارك مماثلة خاضها الثوار مع تنظيم الدولة داعش والذي يسعى أيضاً لتحقيق مكاسب عسكرية في المنطقة.
 

وقال الناطق الرسمي باسم جيش النصر لمركز حلب الإعلامي أن الثوار اضطروا إلى التراجع من مواقعهم في قرية الهوية بريف إدلب الجنوبي بسبب الغارات الجوية المكثفة التي استهدفت القرية في حين ماتزال معارك عنيفة تدور في المنطقة في محاولة من الثوار لاسترجاع النقاط التي تقدمت إليها قوات النظام في المنطقة.
 

في ذات السياق اندلعت معارك عنيفة في محيط قرية السيرياتل في محاولة من قوات النظام والمليشيات الموالية له التقدم في المنطقة، كبّد فيها الثوار قوات النظام خسائر في الأرواح والعتاد دون أن يحرز الأخير أي تقدم يذكر.
 

وتحاول قوات النظام السيطرة على تلة السيرياتل في ريف حلب الجنوبي لموقعها الاستراتيجي والمطل على عدد من البلدات والقرى المحيطة بها والتي من شأنها أن تمهد له التقدم باتجاه مطار أبو الظهور الهدف العسكري للعليات العسكرية التي تشنها قوات النظام في المنطقة.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى