حلب

قوات الاحتلال الروسي ترتكب مجزرة في ريف حلب الغربي

استشهد 35 شخصاً و أصيب العشرات بجروح عقب استهداف طائرات الاحتلال الروسي مدارس لتعليم الأطفال و مبنيين سكنيين في بلدة عينجارة بريف حلب الغربي, حيث أفاد مراسل مركز حلب الإعلامي أنّ طائرات الاحتلال الروسي استهدفت بخمسة غارات جويّة مدرستين للتعليم الأساسي في البلدة بينما كان الأطفال يخضعون لامتحان الفصل الأول الدراسي.

 

وقال مراسل المركز أن 35 طفلاً بينهم معلمة لقوا حتفهم مباشرة بعد استهداف المدرستين بالإضافة لأربعة أطفال و رجل و امرأة من عائلة واحد عقب استهداف منزلهم في البلدة, فضلاً عن عشرات الجرحى الذين تم نقلهم إلى مشافي ريف حلب الغربي لتلقي العلاج بعضهم في حالات حرجة.

 

وكانت مقاتلات الاحتلال الروسي قد كثفت غارتها الجوية منذ ساعات الصباح الأولى على قرى و بلدات الريف الغربي, مستهدفةً ثلاث مدارس في قرية "حور" و مدرسة في قرية عاجل" دون وقوع ضحايا, بينما قال مدير مركز الدفاع المدني في بلدة دارة عزة "ياسر أبو عمار" أن طائرات الاحتلال الروسي تعمدت قصف المنطقة المحيطة بمشفى "حور" في الوقت الذي يتم فيه اسعاف المصابين إلى المشفى.

 

وأضاف أبو عمار أنّ فرق الدفاع المدني استطاعت اسعاف 15 عشر شخصاً في بلدة عينجارة, كما تم انتشال 23 جثّة أغلبها لأطفال كانوا يخضعون لامتحان الفصل الدراسي الأول, مؤكداً قيام مدنيين بإسعاف بعض الجرحى و انتشال جثث قبل وصول فرق الدفاع المدني و الإسعاف إلى البلدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى