سوريا

"قسد" تُفرج عن قيادياً بارزاً لتنظيم "داعش" في الرقة

أفادت مصادر إعلامية محلية، أن قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، أفرجت، أمس السبت، عن قيادياً بارزاً لتنظيم الدولة "داعش"، من سجونها، في مدينة الرقة، شرق سوريا.
وكشفت المصادر هويّة القيادي وهو "عبدالرحمن الفيصل" الملقب "أبو فيصل" والذي يُعد من أبرز قياديي تنظيم "داعش" في الرقة، والمتهم بقتل وتعذيب العديد من المدنيين، واعتقاله العديد من الناشطين الإعلاميين الثوريين.
وأشارت المصادر إلى أن مدينة الرقة شهدت انتشار مكثّفاً لعناصر قوات "قسد"، مساء أمس السيت، عند دوار البتاني شمالي شرقي مركز المدينة.
وأضافت إن ميليشيات حزب الإتحاد الديمقراطي "PYD" استقدمت تعزيزات عسكرية من القوات الخاصة "HAT" إلى المدينة، مساء أمس، كما شهدت استنفاراً على حواجز تلك الميليشيات داخل المدينة ومحيطها، لأسباب مجهولة.
وسبق أن كشفت صحيفة "ديلي تلغراف" منتصف الشهر الجاري، على أن "قسد" افرجت عن عدد من القياديين لداعش عبر حدوث 3 عمليات تبادل بين سوريا الديمقراطية "قسد" و"داعش"، الأولى في شباط/ فبراير شملت 200 عنصرا للتنظيم، معظمهم من الشيشان والعرب، و"بعض الفرنسيين وألماني واحد على الأقل"، حيث اقتيد هؤلاء من مراكز احتجاز تديرها "قسد" إلى مناطق يسيطر عليها التنظيم في ريف محافظة دير الزور.
وتحتجز "قسد" آلاف المسلحين الأجانب والعرب ومن عشرات الجنسيات، في سجونها، إلّا أن مصير هؤلاء لا يزال غير واضح حتى اليوم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى