دولي

قرار ترامب بحظر دخول مسلمي سوريا يطال مسيحييها

تراجع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب , عن أولى قرارتها التي أصدرها تجاه المسيحين من أبناء الشعب السوري والخاص بمساعدتهم , وذلك بعد أن افادت مصادر في مطار العاصمة اللبنانية بيروت، اليوم الأحد أن "أسرة سورية مسيحية من الطائفة الأرثوذكسية أُعيدت من مطار فيلادلفيا الدولي بعدما سافرت من لبنان إلى الولايات المتحدة"، بحسب وكالة رويترز.

وأضافت المصادر أن الأسرة المؤلفة من ستة أفراد مُنعت من دخول الولايات المتحدة وفقاً للحظر الجديد الذي فرضه الرئيس الأميركي دونالد ترامب على دخول مواطني سبع دول، غالبية سكانها من المسلمين، من بينها سوريا.

وأوضحت المصادر للوكالة أنه تم ترحيل العائلة من الولايات المتحدة إلى لبنان بعد توقف في الدوحة.

وكان الرئيس الأميركي ترامب، أشار في وقت سابق، إلى أن المسيحيين السوريين ستكون لهم الأولوية عندما يتعلق الأمر بالتقدم بطلبات للجوء في الولايات المتحدة.

وذكرت رويترز، أن ترامب قال أيضاً في مقابلة مع وسيلة إعلام مسيحية إن "الاستثناء سيساعد السوريين المسيحيين الفارين من الحرب الأهلية هناك".

ووقع ترامب، الجمعة الماضية، أمرا تنفيذياً تم بموجبه تعليق السماح للاجئين بدخول الولايات المتحدة لمدة ثلاثة أشهر، وحظر دخول البلاد لمدة 90 يوماً على القادمين من سوريا والعراق وإيران والسودان وليبيا والصومال واليمن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى