حلب

قتلى من "قسد" بعملية خاطفة لـ "الوطني" بريف حلب

 

قتل 10 عناصر من ميليشيا "قسد" وأصيب آخرون بجروح، اليوم الثلاثاء، بعملية نوعية لمقاتلي الجيش الوطني على مواقع الأولى في قرية المالكي بريف حلب الشمالي.

وقال القيادي في الفيلق الثالث التابع للجيش الوطني "فاضل لحموني" إن مقاتلين من الفيلق الثالث نفذوا هجوماً بعد عملية رصد ومتابعة استمرت ثللثة أيام لمواقع "قسد" والنظام، في قرية المالكي قرب مدينة إعزاز شمال حلب. 

وأضاف القيادي، أن المقاتلين تسللوا صباح اليوم إلى القرية بدون أي تمهيد مدفعي أو ناري، وحين وصولهم للنقاط المحددة اشتبكوا مع عناصر ميليشيا "قسد" وأوقعوا عشرة قتلى على الأقل وعدد آخر من الجرحى في صفوفهم ودمروا مقرين ثم عادوا إلى نقاطهم.

جاء ذلك ضمن سلسلة من العمليات النوعية للجيش الوطني رداً على انتهاكات ميليشيا "قسد" المستمرة على جبهات عدة في ريفي حلب الشمالي والشرقي، ورداً على استهدافهم للمدنيين في المناطق المحررة.

وتسيطر ميليشيا "قسد" على مدينة تل رفعت والقرى والبلدات المحيطة بها، والتي يسعى الجيش الوطني مع القوات التركية السيطرة عليها لطرد الميليشيا منها وإعادة سكانها الأصليين إليها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى