دولي

في دستورها المقترح .. موسكو تتمسك بـ"علمانية" سوريا

قالت موسكو أنها "تتمسك بوحدة سوريا العلمانية"، بعد ماكشف عن دراسة مشروع لدستور سوري جديد تقدمت به روسيا خلال مفاوضات أستانا الأخيرة .

وعلقت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا ,في مؤتمر صحافي , على سؤال متعلق بمشروع الدستور السوري الذي قدمه الروس " بأن السوريين يقررون كل شيء"، مضيفة أن بلادها "تتمسك بالموقف الداعي إلى وحدة سوريا العلمانية".

وردا على سؤال أخر متعلق ,بلقاء مرتقب بين وزير الخارجية سيرغي لافروف ووفد المعارضة السورية في موسكو، قالت زاخاروفا "لا أحد سيملي عليهم شيئا بما في ذلك مشروع دستور سوري جديد، وإذا أرادوا طرح الأسئلة لا مانع لدينا، المهم هو الحفاظ على ما تم الاتفاق عليه خلال محادثات أستانا".

وأكدت المتحدثة أن مشروع الدستور الذي أعدته روسيا "ليس إجبارا وليس خطة عمل ثابتة، بل هو مجموعة أفكار لإطلاق النقاش بين السوريين بشأن مستقبل بلادهم".

ونقلت وكالة سبوتنيك عن المستشار القانوني لوفد المعارضة إلى أستانا هشام مروة قوله إن تسريبات الإعلام بشأن محتوى مشروع الدستور هي "مقالات صحفية وليست نسخة عن مشروع الدستور"، مضيفا أنه "لا يستطيع التعليق نظرا لأن دراسة مشروع الدستور بتفاصيله تتطلب وقتا طويلا".

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى