سوريا

عقب بيان انسحابها. حركة أحرار الشام توقع على البيان الختامي لمؤتمر الرياض

أعلنت حركة أحرار الشام الإسلامية مساء اليوم في بيانٍ لها انسحابها من مؤتمر الرياض المنعقد في المملكة العربية السعودية, وذلك بسبب إعطاء دور أساسي في التمثيل لشخصيات مقربة من نظام الأسد بما فيها "هيئة التنسيق الوطنية.

وأضاف البيان أن المؤتمر لم يعطي الثقل الحقيقي للفصائل الثورية سواء في نسبة التمثيل أو حجم المشاركات في المخرجات.

وفي حين أكدت القيادة العامة للحركة انسحابها , جاء اسم ممثل الحركة في البيان الختامي لأولى جلسات المؤتمر, حيث تحدثت أنباء متابعة لكواليس مؤتمر الرياض عن عودة "أحرار الشام" إلى المؤتمر بعد الاستجابة لمطالبها برفع نسبة تمثيل الفصائل الثورية حسب ما أكدت المصادر.

يذكر أن حركة أحرار الشام أعلنت مشاركتها أمس رسمياً في مؤتمر الرياض إلا أنها أبدت عدّة تحفظات أبرزها إعطاء الأهمية لشخصيات قربة من النظام السوري

يشار إلى أن مؤتمر الرياض أعلن عن انعقاده مطلع الشهر الجاري, هدفه توحيد مطالب الشعب السوري وتقديمها إلى المحافل الدولة والعالم, حيث تمت دعوة العديد من الشخصيات السياسية  وممثلين عن فصائل الثوار العسكري وأشخاص آخرين مقربين من النظام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى