حلب

طيران الاحتلال الروسي يكثّف طلعاته في ريف حلب

استهدف طيران الاحتلال الروسي مساء اليوم الثلاثاء مبنى محافظة حلب الحرة في بلدة "دير جمال" بريف حلب الشمالي ما أدّى لإصابة عدد من العاملين في المجلس, إضافة لأضرار مادية كبيرة لحقت بالمبنى,كما سقط العديد من الجرحى اثر استهداف الطيران الحربي التابع لقوات النظام بلدة "دير حافر" بريف حلب الشرقي صباح اليوم الثلاثاء بغارات جويّة, وأفاد ناشطون أنّ مقاتلات النظام استهدفت مدينة مسكنة بريف حلب الشرقي بغارتين جويتين اليوم الثلاثاء ما أدى لأضرار مادية دون وقوع إصابات.

 

وفي ذات السياق ارتقى ثلاثة شهداء وسقط عشرات الجرحى عقب استهدف الطيران المروحي التابع لقوات النظام قرية "خان طومان" بريف حلب الجنوبي بالبراميل المتفجرة ظهر الثلاثاء, فيما شهدت جبهات الريف الجنوبي استمرار المعارك بين الثوار و قوات النظام لليوم الخامس على التوالي حيث تمكّن الثوار من لواء السلطان مراد تدمير دبابة من طراز تي 72 ومدفعاً لقوات النظام على جبهة "خان طومان" بعد استهدافهما بصواريخ التاو المضاد للدروع.

 

وقال ناشطون لمركز حلب الإعلامي أنّ قوات النظام استهدفت منذ صباح اليوم الثلاثاء قرية "تل سبعين" في ريف حلب الشرقي بوابل من قذائف المدفعية و استهدفت محيط القرية بعشرات الغارات الجوية بعد فشلها من اقتحام القرية التي يسيطر عليها تنظيم الدولة.

 

يذكر أن قوات النظام مدعومة بمليشيات شيعية ومرتزقة متعددة الجنسيات و مدعومة بطيران الاحتلال الروسي تشنّ حملة شرسة لليوم الخامس على التوالي سعياً لتحقيق تقدم استراتيجي في ريف حلب الجنوبي, وفك الحصار عن مطار كويريس العسكري المحاصر من قبل تنظيم الدولة منذ ما يقارب الثلاثة أعوام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى