حلب

طيران الاحتلال الروسي يرتكب مجزرة في مدينتي اعزاز و الباب

استهدف طيران الاحتلال الروسي وسط مدينة اعزاز بريف حلب الشمالي صباح اليوم الخميس بأربع غارات جوية أدت لاستشهاد عائلة كاملة مؤلفة من 7 أشخاص " 5 نساء, طفل , رجل مسن" و سقوط 10 جرحى على الأقل, بالإضافة لأضرار مادية كبيرة لحقت بمكان القصف.

 

وتستمر طائرات الاحتلال الروسي بشنّ غاراتها على المدن و القرى السورية منذ ما يقارب الثلاثة أشهر, حيث أوقعت الغارات الروسية عشرات القتلى و الجرحى, كما تستهدف طائرات الاحتلال الروسي بشكل مستمر مواقع الجيش السوري الحر و الفصائل المقاتلة, خلافاً لما تروّجه وسائل الإعلام التابعة للنظامين الروسي و السوري, حول استهداف الغارات الروسية لأماكن تنظيم الدولة.

 

كما أغارات طائرات الاحتلال الروسي على مدينة الباب الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة شرقي مدينة حلب بالصواريخ الفراغية موقعةً 5 شهداء بينهم نساء و أطفال بالإضافة لعدد من الجرحى و دمار كبير في الممتلكات العامة, فيما مازالت الطلعات الجوية مستمرة في ريف مدينة حلب حتى اللحظة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى