دولي

طالب إيراني عن دعم بلاده للنظام : نحن مدانون أمام دموع أطفال سوريا

احتج طالب إيراني في تجمع طلابي بجامعة "أمير كبير" بمناسبة يوم الطلاب، على موقف بلاده من المأساة الإنسانية التي تعيشها سوريا ,على ضوء دعم طهران لرأس النظام بشار الأسد، وقال الطالب "دون أدنى شك نحن مدانون أمام دموع أطفال سوريا".

وأضاف الطالب في مقطع فيديو بث على مواقع التواصل الإجتماعي الناطقة بالفارسية, أن "التاريخ هو أعدل محكمة ومن شأنه أن يديننا .. وأنا على ثقة بأن التاريخ سيديننا ‌‌‌لأننا اخترنا الصمت تجاه الإبادة الجماعية المأساوية في سوريا".

ووفقا لموقع العربية نت وجه هذا الطالب كلمته إلى علي مطهري نائب رئيس البرلمان الإيراني الذي كان حاضرا في صالة الجامعة بمناسبة يوم الطلاب قائلا: "يا سيد مطهري، هذا هو واجبكم أنتم، فنحن لا نتوقع كثيرا من الآخرين، ولكن أنت صوت الشعب لذا نتوقع منك".

يذكر أن مطهري ينتقد بين الحين والآخر الوضع في إيران إلا أن السلطات الإيرانية تتعامل معه بحذر شديد فهو ابن منظر نظام الجمهورية الإسلامية آية الله مرتضى مطهري الذي تم اغتياله في بداية انتصار الثورة في إيران.

ثم تساءل هذا الطالب في وسط تصفيق سائر الطلاب قائلا "هل نحن في سوريا نقف في جبهة الحق؟ فقد قتل 500 ألف وأبيدت أجيال ودمرت سوريا! أين نقف نحن من هذه اللعبة؟ دون أدنى شك فإن دموع أطفال سوريا ستحكم علينا بالإدانة".

وتابع، وسط تصفيق زملائه الطلاب، "للأسف لم نسمع أي صوت يذكر ولا أحد يعارض الرواية المحتكرة (رواية الحكومة عن الوضع في سوريا) حتى مطهري لم نسمع له صوت يذكر".

وأنهى هذا الطالب الذي كسر حاجز الخوف قائلا "هذا هو مطلبنا، فأظن إن كنا لا نريد أن نصبح مدانين من قبل التاريخ علينا أن نحدد موقفنا (من سوريا)".

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى