سوريا

شجار بين الشبيحة في مدينة حلب بسبب اختلافهم على جرة غاز

قالت مصادر إعلامية محلية إن شجاراً اندلع بين عناصر ميليشيا الدفاع الوطني (الشبيحة) التابعة لقوات النظام، في مدينة حلب بسبب اختلافهم على أحقية الحصول على جرة الغاز، والتي تعاني المدينة من فقدانها منذ شهور.

وأضافت المصادر أن الخلاف حصل في حي “الحمدانية” بمدينة حلب، الخاضعة لسيطرة قوات النظام، بعد بسبب اختلافهم على أولوية الحصور على اسطوانة الغاز بعد ساعات انتظار طويلة.

وأوضحت المصادر أنه وبعد مشادة كلامية بينهم سرعان ما تطورت المشادة لشجار بالضرب بالأيادي والأسلحة البيضاء، وإطلاق عيارات من اسلحتهم النارية في الهواء، الأمر الذي أدى لحالة خوف وهلع في صفوف المدنيين المتواجدين في الطابور.

ويعمل الشبيحة داخل مدينة حلب على تحصيل اسطوانة الغاز بمبلغ 3000 ليرة سورية من خلال وقوفهم في طابور الانتظار، وبيعها بسعر 8000 ليرة في السوق السوداء، وغالباً ما يقضي المدنيين أياماً في انتظارهم للحصول على الاسطوانة.

وكانت صفحات موالية قد بثت صوراً تظهر بعضاً من المدنيين وهم نائمون في طوابير الانتظار، و الحدائق، وأرصفة الشوارع، للحصول على اسطوانة الغاز وغالباً ما يستعملها المدنيون للتدفئة والطبخ.

الجدير بالذكر أن مدينة حلب تعاني من انفلات أمني كبير، من خلال تحكم الشبيحة في أمور المدينة وتدخلهم بالمدنيين وسط صمت محدق من قبل النظام، والأجهزة الأمنية في المدينة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى