دولي

"سوريا" موضوع اجتماع مرتقب بين "روسيا" و"ألمانيا"

أكّد المتحدث باسم الحكومة الألمانية، شتيفن زايبرت، اليوم الثلاثاء، إن المستشارة الألمانية "أنغيلا ميركل" والرئيس الروسي "فلاديمير بوتين"، سيبحثان خلال محادثاتهما السبت المقبل الأوضاع في سوريا وكذلك الأوضاع شرق أوكرانيا.

وأضاف "زايبرت"، إن (ميركل وبوتين)، اللذين التقيا آخر مرة في أيار/ مايو الماضي، سيصدران بيانين قبل بدء محادثاتهما في قصر ميزبيرج الواقع بالقرب من برلين، مشيرا إلى أنهما لن يجيبا على أي أسئلة.

وتابع بقوله: "يمكنكم توقع أن تركز المحادثات على العلاقات الثنائية، وبالتأكيد أيضا على مسألة النزاع السوري والوضع في شرق أوكرانيا والطاقة".

وفي الصدد قالت المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، إن حجم الأزمة في سوريا بات ضخماً جداً، ولم يعد من الممكن حلها بدون روسيا وتركيا وإيران والسعودية والأردن ودول الاتحاد الأوروبي.

وسبق أن بحث وزير الخارجية الروسية، سيرغي لافروف، في اتصال هاتفي مع الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، ملف تسوية القضية السورية، أمس الاثنين، حيث بحثا خلال الإتصال، آفاق زيادة فاعلية عمل الأمم المتحدة، بما في ذلك ما يخص تفادي النزاعات وحفظ السلام".

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى