دولي

سلاح الجو الروسي ينتهك الأجواء التركية, و أنقرة تحذّر

قالت وزارة الخارجية التركية أنّ طائرة حربية روسية انتهكت المجال الجوي التركي بالقرب من ولاية "هاتاي" جنوب البلاد , ما استدعى إلى تدخل طائرتين حربيتين من طراز إف 16 تابعتين لسلاح الجو التركي للتعامل مع الانتهاك و إجبار الطائرة الروسية العودة إلى داخل الأجواء السورية.

 

وأشارت الوزارة إلى أنّ الحادثة وقعت في الثالث من الشهر الجاري, حيث قامت أنقرة على الفور بتوجيه إنذار شديد اللهجة لموسكو فيما لو تكررت الحادثة مرة أخرى, فاستدعت الخارجية السفير الروسي وتم إبلاغه بأنّ "روسيا ستكون مسؤولةً عن أي حادثة سلبية محتملة". كما أجرى رئيس الوزراء التركي أحمد داوود أوغلو اتصالاً مع نظيره الروسي سيرغي لافروف الذي أبدى أسفه عن الحادثة التي وصفها أنها حصلت بطريق الخطأ و أكّد أنها لن تتكرر مرة أخرى.

 

وقال أوغلو في تصريح اليوم الاثنين مع قناة تلفزيونية تركية أنّ القوات المسلحة لديها تعليمات واضحة للقيام باللازم مع أي انتهاك للأجواء التركية, وأنّ قواعد الاشتباك تطبق على الطائرات السورية أو الروسية أو أي طائرات لأي دولة أخرى من شأنها أن تنتهك الأجواء التركية.

 

يذكر إنّ الولايات المتحدة الأمريكية سحبت منظومة صواريخ "باتريوت" التي كانت منتشرة في الأراضي التركية على الحدود مع سوريا والتي من شأنها التصدي لأي اختراق جوي بشكل مباشر وخاصة فيما يتعلق بالطائرات الحربية الحديثة التي تستخدمها روسيا في غاراتها منذ إعلانها التدخل رسمياً في سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى