حلب

سكان حي قرلق بين القصف والحاجات اليومية

لم تقتصر معاناة الأهالي في حي “قرلق” بحلب القديمة والمعروف بفقر سكانه على قصف قوات النظام وحسب، بل تعدى إلى تضييق معيشي يفرضه النظام على الحي.

فمنذ أكثر من شهرين انقطعت المياه نهائياً عن الحي، حيث صرحت الإدارة العامة للخدمات لمركز حلب الإعلامي بأن سبب انقطاع المياه في هذا الحي هو سقوط صاروخ من قبل قوات النظام على الخط الرئيسي المغذي لعدة أحياء هي (قرلق ، كرم الجبل ، جزء من حي قاضي عسكر)، في حين نوهت الإدارة بأن العاملين لديها لايستطيعون إصلاح خط المياه بسبب رصد قناص النظام للمنطقة ومنعه حتى لفرق الهلال الأحمر من الدخول و إصلاحه.

من جهة آخرى تزداد معاناة هذا الحي بإنقطاع المقوم الثاني للحياة وهو الكهرباء وعدم توفر المولدات الخاصة المعروفة باسم (أمبيرات) كما في أحياء حلب الأخرى، في حين مازال  أهالي الحي يناشدون الجهات المعنية بتوفير حلول بديلة لمشكلتي انقطاع الماء والكهرباء.  

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى