سوريا

روسيا: نؤيد إجراء حوار بين "قسد" و"النظام"

اعتبرت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الاثنين، أنه كلما كان انضمام قوات سوريا الديمقراطية “قسد” إلى النظام السوري-جيش الأسد- أسرع، كلما كان هذا أفضل.
جاء ذلك على لسان نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، قوله: “لقد قلنا أكثر من مرة بأننا نؤيد إجراء حوار بين ممثلي الأكراد-ميليشيا “قسد”- والحكومة المركزية في دمشق-نظام الأسد-، ونعتبر “قسد” جزءاً لا يتجزأ من المجتمع السوري”، على حد قوله.
وفي رده على سؤال ما إذا كانت روسيا مستعدة لتسهيل المفاوضات بشأن انضمام ميليشيا “قسد” إلى قوات النظام، قال فيرشينين، إن “موسكو مستعدة لهذا “في جميع المسائل”.
وكانت شكت ميليشيا “قسد” من استمرار الجيش الوطني والقوات التركية، بمهاجمة مواقعها على الطريق الدولي المعروف باسم (M4)، وعلى بلدتي تل تمر وأبو رأسين بريف الحسكة، وبلدة عين عيسى شمال الرقة.
وفي 9 تشرين الأول الماضي، أطلق الجيش التركي، بمشاركة الجيش الوطني السوري، عملية “نبع السلام” في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لطرد “قسد”، وسيطر فيها على مدينتي رأس العين بريف الحسكة وتل أبيض بريف الرقة، وعشرات القرى والبلدات التابعة لهما.
وفي 17 تشرين الأول الماضي، علق الجيش التركي العملية بعد توصل أنقرة وواشنطن إلى اتفاق يقضي بانسحاب “قسد” من المنطقة، وأعقبه باتفاق مع روسيا في 22 من الشهر ذاته حول انسحاب “قسد” بأسلحتها عن الحدود التركية إلى مسافة 30 كم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى